وجود اليود هو أمر حيوي للأداء الوظيفي الأمثل للغدة الدرقية، والذي بدوره أمر ضروري للصحة. نقص اليود أثناء الحمل والطفولة المبكرة يمكن أن يؤدي إلى تلف في الدماغ لا رجعة فيه. ففي البالغين يسبب نقص اليود قصور الغدة الدرقية . اعرف المزيد عن أهمية اليود.

المراجع